حصل بنك فلسطين على شهادة "أيزو 9001:2015" من مؤسسة "لويدز ريجيستر| LIoyd’s Register Quality Assurance" باعتماد جهاز خدمات المملكة المتحدة للاعتماد UKAS، والتي بموجبها قد لبى البنك المواصفات الدولية الخاصة بنظم إدارة الجودة ليكون بنك فلسطين أول بنك يحصل على هذه الشهادة في فلسطين. 

من ناحيته، أكد السيد رشدي الغلاييني مدير عام بنك فلسطين بأن حصول البنك على هذه الشهادة يأتي نتيجة اهتمام البنك والتزامه بتطبيق المعايير العالمية لنظم إدارة الجودة لجميع آليات العمل التي ينفذها، والخدمات التي يقدمها البنك سواء كانت للشركات أو الأفراد أو المنشآت الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، أو الخدمات التي يقدمها للمغتربين الفلسطينيين خارج الوطن. مشيراً في الوقت ذاته إلى أن بنك فلسطين يعتبر من أوائل البنوك في الشرق الأوسط الحاصل على هذه الشهادة، بما يعزز من قدرة البنك على تحسين جودة الخدمات المقدمة وتطويرها بأقصى فعالية ممكنة.

وقال الغلاييني بأن هذا الإنجاز يضع بنك فلسطين على أعتاب مرحلة أخرى من التقدم والإرتقاء بجميع مفاصل عمله ليكون أكثر قدرة على تلبية احتياجات العملاء بفعالية أكبر، وذلك عبر استغلال الفرص المتاحة والتحوط نحو المخاطر المستقبلية في عملياته. فضلاً عن إدارة الوقت والنفقات والموارد بفعالية أكبر وتلافي أي ثغرات في العمل، إضافة الى تخفيز الموظفين للعمل بطريقة أكثر تنظيماً وفاعلية.

وتدل شهادة "أيزو 9001:2015" على أن بنك فلسطين يطبق لمنهجية التفكير المبني على المخاطر“Risk based thinking” وهو أسلوب لتحديد المخاطر والفرص التي قد يواجهها البنك داخليًا أو خارجيًا، ومحاولة تقليل المخاطر أو منعها، والاستفادة من الفرص المتاحة لصالح المؤسسة. وتعد هذة المنهجية فعالة لإنشاء نظام لإدارة المخاطر وإدارة العمليات بشكل أكثر تكاملية.

و من جهتها اكدت المهندسة ياسمين ابوبكر المدير التنفيذي لشركة ماك انترناشونال -الممثل المعتمد لمؤسسة لويدز ريجستر في فلسطين – على انه حصول البنك على هذه الشهادة هو تتويج لجهود فريق عمل البنك والتزام عالي من الإدارة العليا لمتطلبات المواصفة العالمية ISO 9001:2015 .