"السيد ثائر حمايل – رئيس دائرة العلاقات العامة والتسويق"

 

أعلن بنك فلسطين، عن طرح بطاقة التقسيط المريح (حياة سهلة- Easy Life)، وذلك خلال ورشة عمل نظمها البنك في مقر إدارته العامة برام الله، أمس، بمشاركة مساعد مدير عام البنك هاني الناصر، ورئيس إدارة العلاقات العامة والتسويق في البنك ثائر حمايل، لتعريف عدد كبير من التجار المتعاقدين مع البنك عبر النظام الآلي "Point of sale"، بمزايا الخدمة الجديدة.

 

وأكد ناصر، سعادته بإطلاق الخدمة الجديدة التي تطبق لأول مرة في الأراضي الفلسطينية، منوهاً إلى أن لها العديد من المزايا، وأنه سيجري إطلاقها عبر حملة ترويجية الأسبوع المقبل، مشيراً إلى حرص البنك على التواصل مع مختلف الشرائح، خاصة التجار، بغية وضعهم في صورة آخر المستجدات على صعيد خدمات البنك.

 

بدوره قال حمايل إن هذه البطاقة تصدر لأول مرة في فلسطين، لتضاف إلى الإنجازات التي بحققها البنك على صعيد بطاقات الائتمان، مشيراً إلى أن البنك استثمر مبالغ كبيرة في مجال بطاقات الائتمان، منوهاً إلى قيامه قبل 10 سنوات بإنشاء المركز الوحيد في الأراضي الفلسطينية لإصدار وقبول بطاقات الائتمان.

 

وذكر حمايل أن البنك الوحيد الذي يقبل أربعة أنواع من البطاقات، موضحاً أنه سيجري تنفيذ حملة تسويقية واسعة بدءاً من الأسبوع المقبل، للتعريف بالبطاقة الجديدة ومزاياها، مبيناً أن استخدام البطاقة الجديدة سيكون محصوراً على المستوى المحلي، وأنه سيتم في إطارها تقسيط قيمة المشتريات خلال فترة تتراوح بين 3- 36 شهراً، ودون أية فوائد أو عمولات على حامل البطاقة.

 

واستذكر حمايل النجاحات التي حققها البنك خلال الحملة التي نفذها العام الماضي، لتشجيع صدور بطاقات الائتمان، حيث زاد عدد البطاقات من 5000 بطاقة إلى 8103 بطاقات، بينما ارتفعت المبيعات بحلول أيار الماضي بمقدار خمسة أضعاف.

 

وقال إن البطاقة الجديدة ستستخدم فقط في آلات "Point of sale"، وعددها 2000 آلة منتشرة في الأراضي الفلسطينية، متوقعاً أن تسهم في ارتفاع حجم مبيعات التجار، متوقعاً أن يتم خلال الربع الأول من طرح الخدمة الجديدة إصدار 1500 بطاقة، مع منح تسهيلات من قبل البنك تصل إلى 750 ألف دولار، وأن يتم إصدار 3000 بطاقة خلال الربع الثاني مع تقديم تسهيلات بقيمة 1,5 مليون دولار من قبل البنك، قبل أن يرتفع عدد البطاقات الصادرة خلاب الربع الثالث إلى 3500 بطاقة مع تسهيلات بقيمة 2,25 مليون دولار، لتصل خلال الربع الأخير إلى 6000 بطاقة مع تسهيلات بقيمة ثلاثة ملايين من الدولارات.

 

وأوضح أنه بضمن مزايا البطاقة، إمكانية الشراء بالدولار والشيقل، والاستغناء عن كافة المعاملات الورقية التي تكون ما بين التاجر، وحامل البطاقة، والبنك.